طلائع درع الفرات تصل الخطوط الامامية لتل أبيض

نورث24/الرقة

أعلن الجيش الوطني اليوم الثلاثاء عن إرسال اول دفعة من قواته إلى أقجة قلعة جنوب تركيا المقابلة لتل أبيض شمال الرقة.

وأكد “علاء المصري” قائد كتيبة “اسود القصير ” لمراسل نورث 24 عن وصول قوات الجيش الوطني الى الأراضي التركية متجهين إلى مدينة تل أبيض شمال الرقة للبدء بالعملية المرتقبة “نبع السلام “.

في السياق نفسه، وصلت قرابة 200 آلية عسكرية تابعة للجيش التركي الى مدينة اقجة قلعة التركية.

ونقلت وسائل إعلام أمريكية عن مصادر في البيت الأبيض، تأكيدها على عدم اعتراض واشنطن على العملية العسكرية التركية الوشيكة شمال سورية.

وبحسب صحيفة “ملييت ” التركية ان ما يقارب 85 الف جندي تركي انهوا الاستعدادات من أجل العملية العسكرية.

وأكد وزير الدفاع في الحكومة السورية المؤقتة “سليم إدريس ” أن الجيش الوطني على جاهزية تامة لأي عملية عسكرية شرق الفرات.

من جهة أخرى طمأن الجيش الوطني أهالي شرق الفرات عبر بيان رسمي وجهه اللواء “سليم إدريس” لهم واكد على أن مقاتلي الجيش الوطني لا يرغبون بالسوء لأهالي المنطقة بمختلف مكوناتهم .

وكان ‏ المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية جوناثان هوفمان قد صرح اليوم: “للأسف، اختارت تركيا أن تتحرك من جانب واحد. ونتيجة لذلك نقلنا القوات الأميركية في شمال سورية بعيداً عن مسار التوغل التركي المحتمل لضمان سلامتها. لم نقم بتغييرات في وجود قواتنا في سوريا في ذلك الوقت”.

اترك رد

scroll to top