مفوضية اللاجئين تعبر عن “عظيم امتنانها” لنظام الأسد

في إعلان غريب من نوعه، عبرت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين عن “عظيم امتنانها” لنظام الأسد، وما تقدمه الجمهورية العربية السورية من تعاون ودعم اللاجئين في سورية من جنسيات متعددة.

ونشرت المفوضية على حسابها الرسمي على فيسبوك إعلانا للطلاب اللاجئين الحاصلين على الشهادة الثانوية حديثا والراغبين باستكمال تعليمهم الجامعي في سورية.

وأوضحت المفوضية رغبتها بتقديم منح دراسية للطلاب اللاجئين ممن تحصلوا على شهادة الثانوية العامة بفرعيها الأدبي والعلمي لعام 2019-2020، مشترطة توفر شروط المفاضلة الخاصة بهم.

وتتهم أطراف المعارضة ومنظمات حقوقية غير حكومية مفوضية اللاجئين بتقديم الدعم المادي والإغاثي والإنساني المباشر وغير المباشر لنظام بشار الأسد.

تحدر الإشارة إلى أن الأمم المتحدة نفسها ومنظمات دولية تتهم نظام بشار الأسد بتهجير نحو 13 مليونا من السوريين الذين عارضوا حكمه، إضافة لارتكابه جرائم حرب واعتقال عشرات الآلاف وهدم مدن وأحياء بأكملها ضد معارضيه، ما تسبب بواحدة من أكبر الكوارث الإنسانية في التاريخ الحديث.

اترك رد

scroll to top