فصائل الثوار تتنسحب من مناطق سيطرت عليها جنوب إدلب

نورث24/إدلب
شنت فصائل الثوار هجوماً عسكرياً صباح اليوم الثلاثاء على تجمعات عسكرية لقوات الأسد كانت تخطط لاقتحام ريف إدلب الشرقي، سيطروا خلالها على مواقع عدة قبل أن ينسحبوا منها لاحقا بسبب كثافة الغارات الجوية التي تعرضت لها تلك المواقع.

وأعلنت الفصائل اسر ضابط في قوات الأسد وقتل مجموعة أخرى بينها ضابط أيضا، إضافة لاغتنام ثلاث عربات BMB ورشاش ثقيل “عيار 23” ودبابة و تدمير عدة اليات عسكرية.

ونشرت القناة المركزية لقناة حميميم على حسابها الرسمي أن قوات الأسد فقدت الاتصال مع وحدتين بريتين بعد تقدم المجموعات المسلحة في المنطقة الاستراتيجية صباح اليوم، مشيرة لاستعادة المناطق التي سيطرت عليها فصائل المعارضة بعد توجيه ضربات جوية مركزة على تلك المناطق.

من جهة أخرى أعلنت هيئة تحرير الشام  استهداف تجمعات لقوات الأسد في قرية ابو عمر جنوب شرق إدلب بعربة مفخخة.

كما استهدفت فصائل الثوار بالمدفعية الثقيلة وصواريخ الغراد مواقع لقوات الأسد في خان شيخون جنوب إدلب.

اترك رد

scroll to top