يهود ألمانيا قلقون من انتشار حظر الذبح “الحلال” في أوربا

قال رئيس المجلس المركزي لليهود في ألمانيا بأن الحرية الدينية في أوروبا “تحت القصف”، وذلك إثر صدور  تشريع جديد يحظر ذبح المواشي دون تخدير في أحد الأقاليم ببلجيكا.

وصرح رئيس المجلس المركزي لليهود في ألمانيا يوزيف شوستر، لوكالة الأنباء الألمانية، اليوم السبت 24 آب، بأنّ الحرية الدينية باتت مهددة في أوروبا بأكمله، معربا عن أمله في أن ترفع محكمة العدل الأوروبية هذا الحظر، وأن “تراعي على نحو مناسب” الحرية الدينية في حكمها.

وسيدخل قانون الحظر الجديد حيز التنفيذ بداية من أول أيلول  المقبل في الجزء الناطق باللغة الفرنسية من بلجيكا. وينص  على حظر ذبح حيوانات بدون تخدير مسبق من اليوم فصاعدا.

و نقلت عن وكالة الأنباء الألمانية عن رئيس المجلس اليهودي الأوروبي، مناحيم مارغولين، قوله أن القانون البلجيكي المذكور فيه “رسالة واضحة إلى أن الطائفة اليهودية غير مرحب بها”.

من الجدير ذكره أن الذبح “الحلال”  الشعائري للمواشي مطبق في الشريعة الإسلامية واليهودية، حيث يمتنع المسلمون واليهود عن أكل اللحوم التي تخالف هذا الشرط، كما يشتركون في قضية ختان الذكور التي تحتاج تحد منها القوانين الأوربية أيضا.

 

.

اترك رد

scroll to top