الجولاني: استانا خارج أجندة الفصائل

نورث24/إدلب
أكد القائد العام لهيئة تحرير الشام “ابو محمد الجولاني”، امس السبت، رفضه لمخرجات مؤتمر استانا الأخير، وذلك خلال مؤتمر صحفي حضره ناشطون سوريون ووسائل اعلامية محلية.

ونشرت هيئة تحرير الشام بيانا على حسابات الهيئة الرسمية على وسائل التواصل، لخصت فيه المؤتمر الصحفي الذي عقد في أحد مناطق الشمال السوري.

وأوضح “الجولاني” في تصريحه أن الفصائل المقاتلة لا تعترف بمؤتمر استانا اطلاقا. مشيرا إلى أن الحرب مع قوات الأسد والروس قد تعود خلال الفترة القادمة إذا رفضت قوات الأسد الانسحاب من المناطق التي سيطر عليها مؤخرا.

وقال الجولاني أن الهيئة والفصائل المقاتلة غير ملزمة بسحب الأسلحة الثقيلة والمتوسطة، وما يتردد إشاعة لا علاقة لهم بها.

ولفت الجولاني إلى أن حملة قوات الأسد مدعومة بسلاح الجو الروسي لم تحقق شيئا من أهدافها رغم أنهااستمرت اكثر من 90 يوماً مستخدمين فيها جميع انواع الأسلحة وارتكبوا المجازر بحق المدنيين.

وبَين “الجولاني” أن نظام الأسد تعرض لخسائر كبيرة ، مشيرا لانخفاض سعر صرف الليرة السورية السورية 20% من قيمتها خلال الحملة الأخيرة وتقدم الفصائل على تل ملح و الجبين .

وفي ختام المؤتمر أكد قائد تحرير الشام أنهم لن يقبلوا اطلاقاً بدخول قوات الأسد أو قوات روسية إلى الشمال المحرر وتحقيق غايتهم

اترك رد

scroll to top