إقالة وزير العدل الجزائري في تحقيقات قضايا فساد

نورث24/الجزائر

أقال الرئيس الجزائري المؤقت عبد القادر بن صالح وزير العدل سليمان براهمي يوم أمس الأربعاء وعين النائب العام عبد القادر زغماتي بدلا منه وسط سلسلة تحقيقات في قضايا فساد تشمل حلفاء للرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة وذلك بحسب إعلان الرئاسة الجزائرية.

وقالت الرئاسة في بيان لها إن بن صالح اتخذ قراره بتعيين زغماتي ليحل محل براهمي  بعد استشارة السيد الوزير الأول.

وتجري السلطة القضائية الجزائرية تحقيقات موسعة ذات صلة تبديد الأموال العامة والفساد طالت كبار الشخصيات في نظام الرئيس الجزائري السابق عبد العزيز بوتفليقة وضعت بموجبها عدة مسؤولين قيد الاحتجاز منهم رئيسا الوزراء أحمد أويحيى وعبد المالك سلال.

يشار إلى أن التحقيقات الحالية تأتي في أعقاب احتجاجات حاشدة اندلعت في 22 شباط فبراير طالب خلالها المتظاهرون بالتخلص من النخبة الحاكمة ومحاكمة الضالعين في قضايا فساد وعلى إثرها استقال بوتفليقة في الثاني من أبريل نيسان لكن المظاهرات استمرت مطالبة برحيل باقي رموز النخبة التي حكمت الجزائر منذ الاستقلال عن فرنسا عام 1962.

اترك رد

scroll to top