مقتل قياديين في اللجنة المركزية بدرعا وإصابة أخرين بمحاولة اغتيال قرب درعا

مقتل قيادي في اللجنة المركزية بدرعا وإصابة أخرين بمحاولة اغتيال قرب درعا

نجا عدة قياديين سابقين في الجيش الحر، وأهم قيادات التسوية والمصالحة، وأعضاء من ’’ الّلجنة المركزية ‘‘ في محافظة درعا، من محاولة اغتيال نفذها مسلحون بالقرب من بلدة المزيريب غربي درعا، ممّا أدّى إلى وقوع إصابات بين صفوفهم.

ونقلت شبكة درعا24 عن مصادر حلية مطلعة بأنّ الاستهداف كان على طريق عودتهم من أحد اجتماعات الّتي تخصّ المنطقة، وأسفرت عن وفاة القيادي عدنان الشنبور، فيما تراوحت  إصابات البقية بين المتوسطة والخطيرة، وعُرف منهم حتّى اللحظة “محمود البرادن ( أبو مرشد )، مهند الزعيم، أبو علي مصطفى، عدي الحشيش، أحمد العاسمي”.

عدنان شنبور: القيادي السابق في الجيش الحر، وعضو اللجنة المركزية الحالية في درعا

عدنان شنبور: القيادي السابق في الجيش الحر، وعضو اللجنة المركزية الحالية في درعا

وجاءت عملية الاستهداف عند معمل الكنسروة شمال بلدة المزيريب، وذلك بعد ساعات على اجتماع ضم قادة ريفي درعا الشرقي والغربي في ريف درعا الغربي.

القيادي محمود البردان "أبو مرشد"

القيادي محمود البردان “أبو مرشد”

عدي حشيش: قيادي السابق في الجيش الحر، وعضو اللجنة المركزية الحالية في درعا

عدي حشيش: قيادي السابق في الجيش الحر،  وعضو اللجنة المركزية الحالية في درعا

وتعتبر الشخصيات المستهدفة من أبرز قيادات المنطقة الغربية في ر يف درعا وأعضاء اللجنة المركزية التي تدير شؤونها.

اترك رد

scroll to top