ريف حماه يطالب الجيش التركي الإسراع بنشر نقاط تمركزه

متظاهرون أمام نقطة مراقبة تركية في قرية صرمان جنوب إدلب شمالي سوريا، لمطالبة تركيا بتسريع إدخال قواتها -حسين الدغيم

حماه (العديـة) – دعت المجالس المحلية والأهلية في مدينتي كفرزيتا واللطامنة شمال حماة اليوم السبت 28 نيسان، الحكومة التركية بتسريع نشر نقاطها في مناطقها.

وجاء الدعوة في بيان أصدرته المجالس قالت فيه: “انطلاقاً من رغبة وترحيب الأهالي في مدينتي اللطامنة وكفرزيتا والقرى التابعة لها بوجود نقاط تركية بسبب ما عانوه من اجرام ومجازر قوات الأسد ولم يتوقف حتى لحظة صدور هذا البيان”.

وطالبت المجالس الحكومة التركية بالاسراع بنشر قواتها ضمن المناطق المذكورة المتفق عليها في مؤتمر أستانة لما تصب من مصلحة لأهالي المنطقة مع قرب موعد حصاد الأراضي الزراعية

وأكدت المجالس إن لم يتم نشر قوات تركية قريبا فإن أهالي هذه المدن سيبقون نازحون ومهجرين بعيدين عن مدنهم وقراهم ولا يخفى على أحد مرارة النزوح التي أنهكت سكان جميع المناطق الساخنة.

يذكر أن القوات التركية نشرت بداية شهر نيسان الحالي نقطة مراقبة واحدة في منطقة “ميسون” شرق مدينة مورك شمال حماة على أن يتم استكمال نشر نقطتين لم تصرح عنهما اضافيتين شمال حماة.

سعيد العثمان

اترك رد

scroll to top